الارشيف / اخبار العالم / التحرير الإخبـاري

بريطانيا: ساعدنا بوتين للوصول إلى رئاسة روسيا عام 2000

العالم اليوم حيث وقال ريتشارد ديرلاف، المدير الأسبق لهذه المؤسسة الأمنية، إن أحد ضباط الاستخبارات الروسية اتصل به قبيل انتخابات الرئاسية في روسيا عام 2000، وطلب منه ترتيب لقاء بين مرشح الرئاسة الروسية آنذاك فلاديمير بوتين، ورئيس الوزراء البريطانى الأسبق توني بلير.

واقترح ضابط المخابرات الروسى، أن يحضر بلير العرض الأول لأوبرا «الحرب والسلام» فى مسرح مارينسكى فى بطرسبورج، وفقًا لما ذكرته روسيا اليوم.

وأوضح ديرلاف: «تجادلنا طويلا، هل يجب على تونى بلير قبول الدعوة أم لا، وقررنا أن العرض الأول، فريد وغير معتاد ولذلك وافقنا»، مشيرًا إلى أن الاستخبارات البريطانية، تأسف الآن لأنها ساعدت الرئيس الروسى "على تعزيز سمعته".

وأكد رئيس الاستخبارات البريطانية الأسبق، أن العلاقات بين موسكو ولندن كانت إيجابية فى تلك الفترة، واستمرت كذلك لعام ونصف العام أو عامين، لتصبح صعبة بعد ذلك بالتدريج لأن «ملامح نظام بوتين أخذت تتضح أكثر فأكثر».

يذكر أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أدى في وقت سابق من اليوم، اليمين الدستورية أمام الشعب الروسي والمسؤولين وأعضاء مجلسي البرلمان الروسي، وذلك خلال مراسم تنصيبه رئيسا لروسيا لولاية رئاسية رابعة، وذلك حسبما ذكرت وكالة "سبوتنيك" الروسية.

وجرت الانتخابات الرئاسية الروسية في مارس الماضي، وفاز بوتين بنسبة 76.69% من الأصوات، ووفقا للجنة الانتخابية المركزية، فإن 56 مليونا و430 ألفا و712 ناخبا صوتوا لبوتين.

وقال بوتين، خلال حفل تنصيبه، إن الهدف الرئيسي من حياته وعمله، كما كان سابقا، خدمة الشعب والوطن، مضيفا: "أؤكد لكم، أن الهدف من حياتي وعملي، كما كان سابقا، هو خدمة الشعب والوطن ذلك، بالنسبة لي الأهم".

وأشار إلى أنه يعتبر من واجبه ومغزى حياته العمل من أجل مستقبل سلمي ومزدهر لروسيا، وحماية الشعب الروسي العظيم، ومن أجل رفاهية كل أسرة روسية، متابعا: "في هذه اللحظة، عند استلامي منصب رئيس روسيا، أشعر خاصة بمسؤوليتي الهائلة أمام كل فرد منكم، أمام شعبنا متعدد الأطياف، المسؤولية أمام روسيا، بلد الانتصارات والإنجازات العظيمة، أمام تاريخ الدولة الروسية وأجدادنا، وشجاعتهم وعملهم الجاد ووحدتهم، التي لم تقهر ومواقفهم المقدسة تجاه الوطن".

وكانت الشرطة الروسية احتجزت في وقت سابق، الزعيم المعارض ألكسي نافالني ونحو 1600 من النشطاء المناهضين للكرملين، في أثناء احتجاجات ضد بوتين، ودعا نافالني الشعب للنزول إلى الشوارع في أكثر من 90 بلدة ومدينة في أنحاء روسيا، للتعبير عن معارضتهم لما وصفه بحكم بوتين الاستبدادي الشبيه بحكم القياصرة، وتم الإفراج عن نافالي في وقت لاحق.

اقرأ أيضًا:

بوتين: روسيا أنقذت أوروبا من العبودية.. ومحاولات لإزالة الإنجازات

بعد تنصيبه.. ماذا سيحدث في ولاية بوتين الرابعة؟

بوتين: سأتنحى عن السلطة احتراما للدستور

ألمانيا أول محطات «بوتين» بعد تنصيبه.. والحكومة تستقيل

بوتين: لا اعتزم تغيير الدستور لتعديل فترة الولاية الرئاسية بروسيا

 

 

 

 

 

 

 

هذا المحتوي ( بريطانيا: ساعدنا بوتين للوصول إلى رئاسة روسيا عام 2000 ) منقول بواسطة محرك بحث مصر 24 وتم نقله كما هو من المصدر ( التحرير الإخبـاري )، ولا يعبر عن وجة نظر الموقع ولا سياسة التحرير وانما تقع مسئولية الخبر وصحته علي الناشر الاصلي وهو التحرير الإخبـاري.