الارشيف / اخبار العالم / صدي البلد

اخر الاخبار تجار عن حملة مقاطعة الخضروات والفاكهة: لا وجود لها على أرض الواقع .. فيديو

صدي البلد: انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي فيس بوك وتويتر حملات لمقاطعة الخضراوات والفاكهة بعدما ارتفعت أسعارها خلال الفترة الأخيرة بشكل كبير، مما دفع رواد التواصل الاجتماعي لتدشين حملات مقاطعة، تحت هاشتاج "خليها تحمض" و"خليها تعفن"، معبرون عن استيائهم الشديد نتيجة ارتفاع الأسعار.

وتحددت فترة المقاطعة لمدة أسبوع بداية الأحد 2 سبتمبر وحتى 7 سبتمبر الجاري، لإجبار التجار على تخفيض الأسعار، و قد تفاعل عدد كبير من رواد التواصل الاجتماعي مع الهاشتاج احتجاجا على زيادة الاسعار على امل إحداث فارق على ارض الواقع.


تجولت كاميرا "صدى البلد " بأحد اسواق الجملة لرصد أسعار الخضروات الفاكهه بعد حملة المقاطعة وتفسير الزيادة الجنونية في الأسعار في الفترة الاخيرة.

قال " محمود" أحد تجار الخضروات، إن الاسعار تسير في معدلها الطبيعي بسبب ارتفاع درجة الحرارة يؤدي إلى فساد نصف المحصول ما يؤدي إلى تقليص نسبة المحصول التي يتم توزيعها على التجار، أما عن الحملة فهو يرى أنها مجرد شائعات على وسائل التواصل الاجتماعي لا صحة لا مكان لها  على أرض الواقع.

أكد "رشوان خليل " تاجر الخضروات منذ 20عام أن المحصول هذا العام زاد سعره بشكل واضح مما أثر على المواطن بشكل كبير وأشار إلى أن الأسواق الآن في اتجاهها للركود و لكن لا صحة لكلام مواقع التواصل الاجتماعي لأن المواطنين لن يكفوا عن شراء الخضروات والفاكهة.

وقال " حسن " بائع خضروات، إن الاسعار زادت في الأونة الاخيرة و لكن بسبب ارتفاع درجة الحرارة وذلك متعارف عليه كل عام بين المزارعين 

والتجار لأن المناخ ليس بخالة جيدة فيفسد نصف المحصول ، وأكد ان دعوات المقاطعة على وسائل التوصل الاجتماعي ما هي إلا محاولة لترويج الاشاعات لأن المحصول موجود في الأسواق و حركة البيع و الشراء طبيعية.

اما عن الحاج عوض، تاجر فاكهة، أكد ان المواطنين بدأوا في تفعيل الهاشتاج وتنفيذه على ارض الواقع، لأن هناك ركود ملحوظ في حركة البيع 

والشراء لأن المحاصيل موجودة و لكن لا يوجد حركة بيع وشراء طبيعية لأن الأسعار زادت والمواطن غير قادر على شراء المحاصيل بنفش الكميات كل عام.

هذا المحتوي ( اخر الاخبار تجار عن حملة مقاطعة الخضروات والفاكهة: لا وجود لها على أرض الواقع .. فيديو ) منقول بواسطة محرك بحث مصر 24 وتم نقله كما هو من المصدر ( صدي البلد )، ولا يعبر عن وجة نظر الموقع ولا سياسة التحرير وانما تقع مسئولية الخبر وصحته علي الناشر الاصلي وهو صدي البلد.

قد تقرأ أيضا