اخبار العالم / صدي البلد

اخر الاخبار البابا تواضروس يطلق هاشتاج Enjoy Egypt في ختام ملتقى الشباب القبطى

صدي البلد: شهد بابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية حفل ختام الملتقى العالمي للشباب القيطى، أعرب خلاله عن سعادته باكتمال أسبوع الملتقى العالمي للشباب القبطى الذي أخذ أعداده شهور كثيرة ليكون سبب فرح وبهجة لكل الشباب الذين حضروا.

وقال البابا تواضروس: "أولًا باسم كل الأباء الأساقفة والحضور والاباء الكهنة وكل السادة الحضور ومن بينهم بعض من السادة النواب من مجلس النواب المصري وأيضًا السادة الضيوف نشكر الله الذى أتم هذا الأسبوع بحسب الاهداف التي وضعت من اجله ، وهذا الاسبوع هو الفرصة الأولى في تاريخ الكنيسة المعاصر أن يجتمع شباب من معظم كنائسنا ومعظم ايبارشيتنا القبطية الأرثوذكسية خارج مصر ويجتمعوا مع مجموعة من إيبارشيات داخل مصر ولو كان بأماكننا استضافة العديد من الشباب لكنا فعلنا ذلك ولكن سعة المكان كانت محدودة للحضور لحوالي 200 شاب وشابة يمثلوا تقريبًا 30 دولة و28 إيبارشية، منهم شباب أول مرة يزورا مصر وأيضًا منهم شباب أتولدوا خارج مصر وأتوا لأول مرة ليروا مصر وكنيستها".

وأضاف: "نشكر الله على الإعداد الرائع ونشكر لجنة التنظيم التي بذلت مجهود كبير ومنظم وأشكرهم كثيرًا لأنهم بالحقيقة قاموا بجهد منظم والجميع شارك بكل خبراته ومجهوده وكل وقته لإقامة هذا الملتقى وأشكر جميع الهيئات والشركات التي رعت هذا الملتقى شركات كثيرة مصرية وأيضًا بصورة خاصة الجهات الأمنية الذين عملوا على تأمين ورعاية جميع الزيارات التي تمت فى أماكن كثيرة هنا في منطقة وادى النطرون والقاهرة والإسماعيلية ودير مارمينا وعلى كل الطرق التي انتقلتوا اليها بشكرهم على هذا المجهود وعلى الصورة الجميلة التي قدموها خلال هذا الأسبوع".

كما قدم شكر خاص إلى الرئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي الذي أستقبل وفد مثلكم وأنا أتذكر عندما سأل أحد الشباب سيادة الرئيس لما نرجع بلادنا نقول ايه؟ فرد عليهم رد جميل جدًا ومختصر جدًا وأجاب قول لهم "مصر بتتغير للأحسن وهتبقى في صورة رائعة بحلول عام 2020".

وأوضح البابا تواضروس أن نجاح هذا الاسبوع كان بسب عدة أسباب أولها نعمة الله العاملة والصلوات المرفوعة والأخوة المنظمين لهذا اللقاء كانوا دائمًا بيصلوا ورفعنا قداسات لنجاح هذا العالم وبسب أيضًا تشجيع الاباء الاساقفة فى ايبارشيتنا خارج وداخل مصر سواء في الافتتاح او مائدة الغذاء في المركز الثقافي أو اليوم في حفل الختام وتشجيع أسركم للمشاركة في الملتقى رغم أنها فكرة جديدة والطبيعي تخوف الناس من الأفكار الجديدة لكن أسركم قامت بتشجيعكم ودعمكم".

واستطرد: "كل الأماكن التي زورناها وانتم راجعين بالسلامة راجعين بشحنة فرح وكان موضوع الملتقى كله هو موضوع الفرح وكيف تكون أنسان ناشر للفرح وأفرحوا فى الرب كل حين وأقول أيضًا افرحوا، وموضوع الفرح ليس مجرد كلمة نرددها بل هي مشاعر كبيرة وطول ما قلبك فيه الايمان القوى وطول ما قلبك به المحبة الكاملة تقدر تكون فرحان و تستطيع ان تقدم الفرح لكل إنسان".

وأردف البابا تواضروس: "الفرح يعنى السلام الفرح يعنى المحبة والفرح يعنى الخدمة وحماية الانسان من أي امراض نفسية أرجعوا الى أسركم وكنائسكم بشحنة فرح وتكلموا عن الملتقى ودائمًا تكونوا على تواصل مع كل أخوتكم من البلاد التي تعرفتوا عليها بحيث تكون هذه الفرصة كبيرة ورائعة لتفرح ب 200 صديق وصديقه حول العالم وهذا يبين كيف ان الكنيسة القبطية الأرثوذكسية واحدة مثل ما سمعنا في اللحان بأكثر من لغة بنغمة وحدة وجنسيات متعددة لكن كلنا واحد".

وتابع أن هذا الملتقى صورة جميلة فرحنا بها وفرحنا بكم ودائمًا أكرر الشباب هم الأمل والشباب هم الرجاء والشباب هم الحيوية والمستقبل وكنيستنا تعلمنا شباب من جيل الى جيل وكل الإباء الحاضرين كانوا في يوم زيكم كدة وبعدين ربنا اختارنا لمسؤوليات كبيرة وربنا هيختار منكم في المستقبل شباب لمسؤوليات أخرى ، ويجب أن تعرفوا عظمة كنيستنا اللي عمرها 2000 سنة الكنيسة اللي ارتوت بدم مارمرقس وحافظت على الايمان عبر كل الاجيال الكنيسة التى قدمت نساك وقدمت الرهبنة للعالم كله الكنيسة التي تخدم كل أنسان وتقدم له رسالة الفرح والخلاص هي دى الكنيسة وأنتم أعضاء فيها ويجب ان تحملوا هذه الرسالة لكل أحد وفى كل مكان انتم موجودين فيه ولما شفتكم واتعرفت عليكم وعلى كنائسكم وأيبارشيتكم وخدمتكم كل هذا قدم أمامي صورة جميلة انا الكنيسة بكم جميلة وقوية وبها حيوية والواحد يبقى مطمئن باستمر أن هذه الكنيسة العظيمة تمتد بنفس الروح الأبائية التي تسلمناها من الأجيال السابقة ربنا يحافظ عليكم ويبارك حياتكم وترجعوا بالسلامة.

ومازح قداسة البابا الشباب قائلًا: مش عارف لما ترجعوا أحنا هنعمل ايه من غيركم؟ ورد الشباب هاتفًا " يا بابا بنحبك ".

وأكمل البابا تواضروس: "ربنا يكون وياكم وبلغوا تحياتنا للأباء المطارنة والأساقفة والأباء الكهنة ولكل أسرة ولخدامكم ونشوفكم دائمًا بخير ونصلى أن نكرر هذا الملتقى بشباب جدد ترجعوا بالسلامة والمسيح يحافظ عليكم ودائمًا نعرف أخباركم باستمرار ولما يزوركم أباء أساقفة وكهنة قولوا لهم أنكم شاركتم بهذا الملتقى وانقلوا لجميع أصدقائكم في مدارسكم وجامعتكم بحيث كل واحد يبدئ بنقل روح الفرح.

وتابع : "اتفقنا جميعًا على عمل هشتاج أسمه "Enjoy Egypt" لنتجمع بها ونقدم ذكرياتنا وصورنا لتبقى مصر دائمًا على خريطة العالم جذابة وواضحة".

هذا المحتوي ( اخر الاخبار البابا تواضروس يطلق هاشتاج Enjoy Egypt في ختام ملتقى الشباب القبطى ) منقول بواسطة محرك بحث مصر 24 وتم نقله كما هو من المصدر ( صدي البلد )، ولا يعبر عن وجة نظر الموقع ولا سياسة التحرير وانما تقع مسئولية الخبر وصحته علي الناشر الاصلي وهو صدي البلد.

قد تقرأ أيضا