ليبيا اليوم معلومات عن اللواء السابع “الكانيات” ومن هم قادته وتشكيلاته العسكرية

اخبار ليبيا 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

اخبار ليبيا اليوم حيث يتزعم اللواء السابع مشاة أو ما يعرف بـ”الكانيات” محمد الكاني، وهو رجل عسكري ينتمي للتيار المدخلي السلفي، ويتولى رئاسة المجلس العسكري للمدينة.

كذلك يتولى أخوة محمد الكاني قيادة محاور القتال حاليًا، فمحسن (33 عامًا)، وهو أبرزهم، يقود محورًا تمكن من خلاله من السيطرة على معسكر اليرموك الاستراتيجي، المقر السابق لوزارة الدفاع بحكومة الوفاق، ومقرات عسكرية أخرى.

كما أن أخويه عبد الرحيم (37 عامًا) وعبد العظيم (17 عامًا) يقودان محاور أخرى في القتال الحالي بطرابلس، بينما يتولى إخوته الباقون مناصب بالمدينة، مثل الأخ الأكبر عبد الخالق، الذي يعتبر من أبرز وجاهات المدينة القبلية، ومعمر (40 عامًا) الذي يشغل منصبًا مسؤولًا بوزارة المالية في حكومة الوفاق، كما يعود إليه البت في قرارات المصارف والبلدية بالمدينة.

تشكيلاته العسكرية

تكشف تصريحات العضو المستقيل من مجلس النواب عن ترهونة، محمد العباني، جزءًا من غموض مكونات وتبعية هذه القوة، إذ يؤكد أن اللواء السابع تكون بقرار رسمي من وزير دفاع حكومة الوفاق السابق، المهدي البرغثي، قبل أن يحل اللواء من قبل حكومة الوفاق في إبريل/نيسان الماضي.

وقال إن “قوام اللواء السابع 5000 عسكري، منهم 1000 عسكري من اللواء 22، وهو من ألوية النظام السابق، بما في ذلك آمر اللواء العميد الصيد الجدي”.

وأكد العباني التحاق العسكريين القدامى من اللواء 32 المعزز و”كتيبة امحمد”، وهما من أبرز كتائب القذافي، باللواء. وعن تبعات حل اللواء بقرار من حكومة الوفاق، أكد أن القرار لم ينطبق على اللواء 22 لأنه “تابع للقيادة العامة للقوات المسلحة بقيادة القائد العام المشير خليفة حفتر”، في إشارة إلى القوات التي يقودها حفتر شرق البلاد.

وبيّن العياني، كذلك، أن ترهونة، المدينة التي ينتمي إليها اللواء المذكور، “تغذي الجيش الليبي (قوات حفتر) بما يزيد عن 33.4% من مجمل قواته”. ​

المصدر/ العربي الجديد

هذا المحتوي ( ليبيا اليوم معلومات عن اللواء السابع “الكانيات” ومن هم قادته وتشكيلاته العسكرية ) منقول بواسطة محرك بحث مصر 24 وتم نقله كما هو من المصدر ( اخبار ليبيا )، ولا يعبر عن وجة نظر الموقع ولا سياسة التحرير وانما تقع مسئولية الخبر وصحته علي الناشر الاصلي وهو اخبار ليبيا.

أخبار ذات صلة

0 تعليق