الارشيف / الرياضة / الكابتن

الكابتن: بالأرقام: ميسي الأفضل خارج قائمة The Best.. وصلاح يتفوق على رونالدو ومودريتش

يغيب البرغوث الآرجنتيني ليونيل ميسي لاعب برشلونة الإسباني عن القائمة القصيرة التي حددها الإتحاد الدولي لإختيار أفضل لاعب في العالم 2018، والتي تضم الكرواتي لوكا مودريتش لاعب ريال مدريد الإسباني، والمصري محمد صلاح لاعب ليفربول الإنجليزي، والدون البرتغالي كريستيانو رونالدو لاعب يوفنتوس الإيطالي، وهو الغياب الأول لميسي منذ 2007 الحاصل على الكرة الذهبية 5 مرات.

 

 وهو استبعاد غير مفهوم، وغير واضح، ولا مبرر له، فميسي هو الأكثر تأثيرا من بين العشرة المرشحين للجائزة من حيث تسجيل الأهداف وصناعتها.

 

فهو في الموسم الماضي مع البارسا لعب 54 مباراة، وسجل 45 هدفا، وصنع 18 هدفا.

 

 ومع المنتخب الأرجنتيني في كأس العالم روسيا 2018 شارك في 4 لقاءات، وأحرز هدفا وحيدا، وعمل تمريرتين حاسمتين.

 

 أي خلال 58 مواجهة وقع 46 هدفا، وتسبب في 20 هدفا بمجموع 66 هدفا.

 

ثم يأتي في المرتبة الثانية صلاح بـ 62 هدفا خلال 55 مباراة.

 

 وفي الموسم السابق مع ليفربول شارك في 52 لقاء، وأحرز 44 هدفا، وعمل 16 تمريرة حاسمة.

 

 ومع المنتخب المصري في المونديال خلال 3 مواجهات وقع هدفين.

 

ويحل في الترتيب الثالث رونالدو، فهو في الموسم الماضي مع ريال مدريد الإسباني لعب 44 مباراة، وسجل 44 هدفا، وصنع 8 أهداف.

 

 ومع المنتخب البرتغالي في كأس العالم شارك في 4 لقاءات، وأحرز 4 أهداف.

 

 أي خلال 48 مواجهة وقع 48 هدفا، وتسبب في 8 أهداف بإجمالي 56 هدفا.

 

ويحتل المركز الرابع الإنجليزي هاري كين لاعب توتنهام هوتسبير الإنجليزي بـ 51 هدفا خلال 55 مباراة.

 

 فهو مع السبيرز في الموسم السابق شارك في 48 لقاء، وأحرز 40 هدفا، وعمل  5 تمريرات حاسمة.

 

ومع المنتخب الإنجليزي في المونديال خاض 7 مواجهات، ووقع 6 أهداف.

 

وفي المرتبة الخامسة يأتي أنطوان جريزمان لاعب أتلتيكو مدريد الإسباني، فهو في الموسم الماضي لعب 49 مباراة، وسجل 29 هدفا، وصنع 15 هدفا.

 

وفي كأس العالم مع المنتخب الفرنسي شارك في 7 لقاءات، وأحرز 4 أهداف،وعمل 3 تمريرات حاسمة بمجموع 51 هدفا خلال 56 مواجهة.

 

وفي الترتيب السادس يحل الفرنسي كيليان مبابي لاعب باريس سان جيرمان الفرنسي ، فهو في الموسم السابق لعب 44 لقاء، وأحرز 21 هدفا، وعمل 15 تمريرة حاسمة .

 

 ومع المنتخب الفرنسي في المونديال خاض 7 مواجهات، ووقع 4 أهداف.

 

 أي خلال 51 مواجهة، وقع 25 هدفا، وصنع 15 هدفا بإجمالي 40 هدفا.

 

ويأتي البلجيكي كيفين دي بروين لاعب مانشستر سيتي الإنجليزي في الترتيب السابع، فهو مع السيتيزن لعب في الموسم السابق 52 مباراة، وسجل 13 هدفا، وصنع 21 هدفا.

 

 ومع المنتخب البلجيكي في المونديال شارك في 7 لقاءات، وأحرز هدفا يتيما، وعمل تمريرتين حاسمتين.

 

 أي خلال 59 مواجهة وقع 14 هدفا، وتسبب في 23 هدفا بمجموع 37 هدفا

 

ويحتل البلجيكي الآخر إيدين هازارد لاعب تشيلسي الإنجليزي المركز الثامن بـ 35 هدفا خلال 59 مباراة.

 

 وشارك في الموسم الماضي في 52 لقاء، وأحرز 17 هدفا، و عمل 13 تمريرة حاسمة.

 

 ومع المنتخب البلجيكي في كأس العالم خاض 7 مواجهات، ووقع 3 أهداف، وتسبب في هدفين.

 

ويحل في الترتيب التاسع الكرواتي لوكا مودريتش لاعب ريال مدريد بـ 13 هدفا خلال 50 مباراة، فهو لعب في الموسم  الماضي  43 مباراة، وسجل هدفين، وصنع 8 أهداف.

 

 ومع المنتخب الكرواتي في كأس العالم شارك في 7 لقاءات، وأحرز هدفين، وعمل تمريرة حاسمة واحدة.

 

ويحتل المركز العاشر الفرنسي رافائيل فاران لاعب ريال مدريد، فهوفي الموسم السابق خاض 44 مواجهة، ولم يوقع أي أهداف، ولكنه تسبب في هدفين.

 

 ومع المنتخب الفرنسي في المونديال لعب 7 مباريات، وسجل هدفا يتيما.

 

 أي خلال 51 لقاء أحرز هدفا، وعمل تمريرتين حاسمتين بإجمالي 3 أهداف.

 

إذا كان عدم اختيار ميسي سببه خروج برشلونة في دوري أبطال أوروبا، ونتائج المنتخب الأرجنتيني في كأس العالم، فهو توج بالدوري الإسباني، وهو مصنف دوري رقم واحد في العالم، وهو هداف الدوري بـ 34 هدفا، كما توج بلقبي كأس ملك إسبانيا، والسوبر الإسباني، وإذا كان الأمر كذلك فإن جريزمان كان يستحق دخول القائمة، فهو فاز بالدوري الأوروبي، والمونديال، والسوبر الأوروبي، وأيضا فاران أحرز لقبي دوري أبطال أوروبا، وكأس العالم، ولا يدخل رونالدو فإنجازه الوحيد هو لقب دوري أبطال أوروبا، وهو الهداف بـ 15 هدفا، فما بالك بصلاح بالرغم من أنه هداف الدوري الإنجليزي وليفربول، فهو بلا إنجاز.

هذا المحتوي ( الكابتن: بالأرقام: ميسي الأفضل خارج قائمة The Best.. وصلاح يتفوق على رونالدو ومودريتش ) منقول بواسطة محرك بحث مصر 24 وتم نقله كما هو من المصدر ( الكابتن )، ولا يعبر عن وجة نظر الموقع ولا سياسة التحرير وانما تقع مسئولية الخبر وصحته علي الناشر الاصلي وهو الكابتن.

قد تقرأ أيضا