الارشيف / منوعات / الحمهورية

تونس اليوم فيدال يستفزّ فريقه السابق بيارن مونيخ بعد التوقيع لبرشلونة

  رياضة
img.jpg


أكد لاعب وسط منتخب تشيلي الأول لكرة القدم، أرتورو فيدال، اليوم الاثنين في مؤتمره الصحفي الأول بعد انضمامه لنادي برشلونة الإسباني، أن ارتداء قميص النادي الكتالوني بعد الرحيل عن بايرن ميونخ الألماني هو التحدي الأكبر له في مسيرته.

وقال فيدال) 31( عاما في لقائه الأول مع وسائل الإعلام الإسبانية "الانضمام إلى برشلونة خطوة أكبر بكثير من اللعب مع بايرن ميونخ... إنه الفريق الأفضل في العالم بالنسبة لي... أتمنى أن أقدم الدعم اللازم للفوز بالألقاب".

وأضاف "حضرت تحدوني رغبة كبيرة في تحقيق أمور مهمة، ولدي طاقة كبيرة ورغبة في بذل كل شيء داخل الملعب".

وكشف فيدال أنه كان يرى بوضوح وجهته المستقبلية رغم الشائعات الكثيرة التي ترددت عن اقترابه من الانضمام لصفوف نادي إيه سي ميلان الإيطالي.

وشدد فيدال خلال المؤتمر الصحفي على أنه تعافى تماما من الإصابة التي لحقت به في الركبة اليمنى في نيسان/أبريل الماضي، وأنه يشعر بأنه جاهز للمشاركة يوم الأحد المقبل في مباراة بطولة كأس سوبر إسبانيا التي يواجه فيها برشلونة منافسه إشبيلية.

وقال لاعب منتخب تشيلي "أتدرب منذ شهر، وأنا بحالة جيدة، كان لدي الوقت الكافي من أجل التعافي بشكل جيد، لياقتي البدنية مكتملة بنسبة مئة بالمئة واليوم سأخوض مراني الأول هنا... سأقوم بما يطلبه مني المدرب، سأعمل بكل تواضع من أجل الفوز بمكان في القائمة الأساسية".

ورفض فيدال الحديث عن عدائه القديم مع نادي ريال مدريد، نافيا كراهيته للنادي، وأوضح: "أنا منافس لجميع الفرق التي تلعب أمام برشلونة منذ هذه اللحظة".

وأشاد فيدال بنجم النادي الكتالوني، الأرجنتيني ليونيل ميسي، الذي يعرفه جيدا بفضل المواجهات العديدة التي جمعت بين تشيلي والأرجنتين، والتي كان بينها مباراتان في نهائي بطولة كوبا أمريكا التي فازت بها تشيلي مرتين على حساب منتخب "التانجو" عامي 2015 و2016.

وقال فيدال: "مواجهة ميسي هي دائما أمر رائع لأنك تواجه الأفضل في التاريخ، الآن آمل في أن أساعده وأن أكون على قدر جميع التحديات".


هذا المحتوي ( تونس اليوم فيدال يستفزّ فريقه السابق بيارن مونيخ بعد التوقيع لبرشلونة ) منقول بواسطة محرك بحث مصر 24 وتم نقله كما هو من المصدر ( الحمهورية )، ولا يعبر عن وجة نظر الموقع ولا سياسة التحرير وانما تقع مسئولية الخبر وصحته علي الناشر الاصلي وهو الحمهورية.

قد تقرأ أيضا