الارشيف / منوعات / الموجز

ماذا يعني وقف الرهبنة في الأديرة المصرية لمدة عام؟

كتب- إسلام ضيف:

 

أصدرت لجنة الرهبنة وشؤون الأديرة بالمجمع المقدس، برئاسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، الخميس، عدة قرارات مهمة كان في مقدمتها وقف قبول رهبان جُدد في جميع الأديرة التابعة للكنيسة الأرثوذكسية داخل مصر.

 

وامتدت قرارات اللجنة إلى محاسبة الرهبان الذين يظهرون في أي وسيلة إعلامية، وإيقاف سيامة (تعيين) الرهبان في الدرجات الكهنوتية (القسيسية والقمصية) لمدة 3 سنوات.

 

وأشاد القمص صليب متى ساويرس، كاهن كنيسة مار جرجس بشبرا، وعضو المجلس الملي للكنيسة الأرثوذكسية، بقرار لجنة الرهبنة وشؤون الأديرة بوقف قبول "أخوة" أو رهبان جدد بالأديرة التابعة للطائفة الأرثوذكسية، موضحًا أنه يهدف إلى ضبط حركة الرهبنة في مصر.

واعتبر ساويرس، في تصريح لمصراوي، الخميس، أن القرار بمثابة تقييم للرهبان الموجودين في الأديرة، متابعًا: "مفيش ترقية على عجلة بعد القرار".

 

وأوضح عضو المجلس الملي للكنيسة الأرثوذكسية، أن حياة الرهبنة "عفة ونُسك" والراهب الذي ينضم للحياة الرهبانية انقطع تمامًا عن العالم الخارجي، مستكملًا: "اللي بيترهبن بيتصلى عليه صلاة الموتى".

 

تأتي قرارات لجنة الرهبنة وشؤون الأديرة بالمجمع المقدس، بعد إعلان الكنيسة الارثوذكسية وفاة الأنبا ابيفانيوس أسقف ورئيس دير الأنبا أبو مقار بوادي النطرون، في ظروف وصفتها بـ"المفاجئة". وقال القس بولس حليم المتحدث باسم الكنيسة الأرثوذكسية، إن جهات التحقيق المعنية تتولى التحقيق في وفاة رئيس دير الأنبا مقار، وأن "الوضع خارج عن الكنيسة والدير".

 

ووصف الدكتور لؤي السعيد مدير مركز الدراسات القبطية بمكتبة الإسكندرية القرار، بـ"الصائبة والتي جاءت في توقيتها وتهدف لترتيب البيت من الداخل، وضبط الأوضاع داخل الأديرة".

 

وأوضح السعيد في تصريحات لمصراوي، أن وقف قبول رهبان جُدد بالأديرة يعد أمرًا جديدًا في العصر الحديث، ونظرة جديدة لأوضاع الأديرة.

 

وأشار مدير مركز الدراسات القبطية بمكتبة الإسكندرية إلى أن القرار يهدف إلى معرفة عدد الرهبان بكل دير، و"هل الأديرة تسع إلى رهبان جدد؟"، موضحًا: "في أديرة عندها زيادة في الرهبان، وأديرة عندها نقص، وأتوقع توزيع الرهبان على الأديرة التي تعاني من نقص في الرهبان".

 

وعن قرار محاسبة الرهبان الذين يظهرون في أي وسيلة إعلامية، قال السعيد: "يوجد خلط ولغط لدى المواطنين بخصوص ما يكتبه الكهنة عبر صفحاتهم الشخصية والمواقف الرسمية الصادرة عن الكنيسة".

 

وتابع السعيد: "الراهب لما اترهبن مات عن العالم وسابه، وبيتصلى عليه صلاة الجناز، مش منطقي عند تركه للعالم يعود للاندماج فيه مرة آخرى".

 

وعن إيقاف سيامة (تعيين) الرهبان في الدرجات الكهنوتية (القسيسية والقمصية) لمدة ثلاث سنوات، أوضح مدير مركز الدراسات القبطية بمكتبة الإسكندرية، أن "التعيين أو الترقي يأتي بناء على الحاجة إليهم، وأن كل مجموعة من الرهبان يكون لديهم راهب بدرجة قمص أو قس يرعى الأمور، ويوجد دير في حاجة إلى قساوسة أو قمامصة جدد وهناك أديرة لديها زيادة في الأعداد".

هذا المحتوي ( ماذا يعني وقف الرهبنة في الأديرة المصرية لمدة عام؟ ) منقول بواسطة محرك بحث مصر 24 وتم نقله كما هو من المصدر ( الموجز )، ولا يعبر عن وجة نظر الموقع ولا سياسة التحرير وانما تقع مسئولية الخبر وصحته علي الناشر الاصلي وهو الموجز.