منوعات / العرب اليوم

الابراج: "أوضاع دقيقة" تمر بها مما يهدد ببعض التراجع

 مهنياً: تكثر المسؤوليات مع انتقال كوكب المشتري الى برج القوس ليثقل كاهلك وتتعثّر الاتصالات او تتخطّى المهل الموضوعة أمامك، ما يهدّد ببعض التراجع او بضرورة الانسحاب من مهمة او موقع.قد يحمل لك هذا كوكب المريخ من برج الحوت معاكسات وبعض الغضب والاحتكاكات والتوتّر، فلا يسير شيء حسب مبتغاك. تبذل جهودًا عقيمة بدون نتائج بالاضافة الى بعض العراقيل التي تتراكم وتتسبّب بتأجيل وتمييع.كذلك ان وجود كوكبك الحاكم عطارد في القوس يشكل عائقا في وجه نجاحاتك  قد تخرج عن طورك وتشعر انك ستقلب الطاولة او تنفجر بوجه هذه الظروف الضاغطة ، إلاّ انّ الوقت لا يسمح بذلك، بل المطلوب منك هو الصبر واجتياز العاصفة بحكمة وهدوء، وعدم فسح المجال امام المعتدين، لسلبك المكاسب والمواقع التي قد تعود لك. تمرّ بجوّ عاصف تواجه مواقف صعبة واشخاصًا متعنّتين وتسعى جاهدًا لقلب الموازين، فتخوض بعض التحدّيات المهنية والماديّة وعلى صعيد بعض الاتصالات، فتواجه ربما باحتجاج او رفض، او على الاقل بتحفّظات تزعجك وتضع العصي في الدواليب. تبرز صعوبات لم تكن في الحسبان ما يجعل الجوّ متوتّرًا. 

عاطفياً: رغم كثرة إنشغالاتك هذا الشهر سوف تستمتع بالعديد من اللحظات الممتعة برفقة الحبيب. سوف ترضى بما يقدّمه لك الحبيب رغم سعيك الدائم لرصد عيوبه وأخطائه. إذاً، سوف تستمتع خلال هذا الشهر بعطل نهاية الأسبوع الطويلة وبالرحلات واللقاءات المسائية. بالتالي، ضع جدول نشاطات حافل يبرهن عن مدى اهتمامك وحبذك للشريك. ينصحك الفلك بإرضاء الحبيب خلال الأسابيع الثلاثة الأولى لأنّك ستحتاج الى دعمه-ها قبيل الأيام الأخيرة من الشهر. إذا كنت غير مرتبط، سوف تلاحظ سهولة في التواصل مع الآخرين والتعرّف الى أشخاص جدد. فقم بالخطوة الأولى لأنّك جذاب وساحر. لكن إذا وجدت نفسك غير مرتبط بعد تاريخ 22 تشرين الثاني نوفمبر، فمن الممكن أنّ الحظ خذلك هذه المرّة. لذا جد طرقاً جديدة للترفيه عن نفسك.

هذا المحتوي ( الابراج: "أوضاع دقيقة" تمر بها مما يهدد ببعض التراجع ) منقول بواسطة محرك بحث مصر 24 وتم نقله كما هو من المصدر ( العرب اليوم )، ولا يعبر عن وجة نظر الموقع ولا سياسة التحرير وانما تقع مسئولية الخبر وصحته علي الناشر الاصلي وهو العرب اليوم.

قد تقرأ أيضا